إسطنبول

قصة مسجد السليمانية في اسطنبول

قصة مسجد السليمانية في اسطنبول

يقع مسجد السليمانية في قلب شبه جزيرة اسطنبول التاريخية. حيث يطل المسجد على كل من القرن الذهبي ومضيق البوسفور من أجمل تل بالمدينة القديمة. 

تم بناء مسجد السليمانية في القرن السادس عشر، وذلك عندما كانت الإمبراطورية العثمانية في أوج قوتها وسمي أيضا مسجد سليمان القانوني. وقد تم تخصيصه  لسليمان العظيم وهو السلطان الأكثر شهرة في التاريخ التركي.

ويعد جامع السليمانية من أكبر المساجد في مدينة اسطنبول. وقد أشرف على تشييده معمار سنان، المهندس المعماري الأكثر إنتاجًا في التاريخ العثماني، وجدير بالذكر بأنه يضم  قبري السلطان سليمان وزوجته الشهيرة هرم أو هويام . 

في هذه المقالة، يمكنك العثور على كل ما تريد أن تعرف عن مسجد السليمانية في إسطنبول وحول التاريخ المعماري وأوقات الزيارة الخاصة بمسجد السليمانية.

تاريخ مسجد السليمانية 

اليك قصة مسجد السليمانية في اسطنبول . يعد مسجد السليمانية أكبر مساجد إسطنبول حيث تم بناء المسجد في وقت قامت فيه الطبقة الأرستقراطية العثمانية بإعمار مدينة اسطنبول بالمساجد والقصور والنوافير، ويعود تاريخه إلى خمسينيات القرن الخامس عشر.

قد فتح العثمانيون اسطنبول عام 1453 والتي كانت تسمى القسطنطينية ، كانت واحدة من أهم مدن المسيحية في الماضي. تتميز بأسلوب معماري مختلف وذلك بعد خضوعها للحكم العثماني. حيث أضاف العثمانيون المباني الشهيرة إلى المدينة بما في ذلك مسجد بايزيد ومسجد الفاتح ومسجد يافوز سليم.

 وبالرغم من ذلك، كان حكم السلطان سليمان أكثر إنتاجية مقارنة بأسلافه. فقد اكتشف السلطان سليمان عبقرية معمار سنان الذي نفذ أعمال البناء في الجيش وعينه مهندسًا إمبراطوريًا.

وبالفعل أثبت معمار سنان مهاراته أولاً من خلال بناء مسجد شهزاد الذي تم تأسيسه لوريث السلطان سليمان الذي توفي في سن مبكرة بسبب مرض الجدري. وجدير بالإشارة أنه يعد أحد جواهر العمارة العثمانية، إذ ألهم تصميم هذا المسجد العديد من مساجد المستقبل مثل المسجد الأزرق.

بعد نيل مسجد شاهزاد رضا وإعجاب السلطان سليمان ، كلف هذا الأخير معمار سنان ببناء أكبر مجمع مساجد في التاريخ العثماني. وبالتالي تم رفع مسجد السليمانية في قلب مدينة اسطنبول التاريخية وأضحى مركزًا اجتماعيًا وليس مجرد مسجد. 

وهكذا، تم تأسيس مسجد السليمانية كمركز عام ضخم في قلب مدينة اسطنبول في القرن السادس عشر. وبالإضافة إلى المسجد، فقد كان هناك العديد من المباني في المجمع مثل الحمامات التركية والمستشفيات ومطابخ الحساء والمدارس.

وعلى الرغم من شهرة المسجد الأزرق ، الذي تم بناؤه بعد السليمانية بسبعين عامًا، إلا أنه ليس بمثل تلك الفخامة. نظرًا لأن منطقة السلطان أحمد كانت ممتلئة، لم يكن فيها مساحة لبناء مجمع كبير بما يكفي لمنافسة مسجد السليمانية.

الجزء الداخلي من مسجد السليمانية 

يعد الجزء الداخلي لمسجد السليمانية من الأشياء المدهشة للغاية، ويرجع ذلك إلى العمارة العثمانية التي كانت تتميز برسومات ونقوش كلاسيكية قديمة، على عكس فن العمارة في العصر الحديث الذي يتميز برسوم باروكية.

وقد  كان أهم عنصر زخرفي في العمارة العثمانية القديمة هو بلاط إزنيق بألوان زرقاء وفيروزية وحمراء شاحبة. وبالإضافة إلى ذلك، احتلت أعمال القلم الرصاص مع الأشكال الهندسية والزخارف الزهرية مكانًا مهمًا أيضًا.

كما يوجد هناك لوحات مزخرفة بالخط الإسلامي على الجدران. وبالتالي يعتبر المسجد ذروة العمارة العثمانية الكلاسيكية التي بدأت في بورصة خلال القرن الرابع عشر ، وتطورت في أدرنة ووصلت إلى ذروتها في اسطنبول.

ومن أعماله الأخيرة مسجد السليمية في ادرنة حيث بنى معمار سنان هذا المسجد في ذروة خبرته والتي تطورت بعد بناء مسجدي شاهزاد والسليمانية. 

كما أشرف معمار سنان على بناء مساجد رائعة في اسطنبول لم يتم تخصيصها للسلاطين فحسب، ولكن أيضًا لأمهات وبنات السلاطين والبيروقراطيين رفيعي المستوى. ومن الأمثلة على ذلك مسجد السلطان حسكي ومسجد  السلطانة هرم ومسجد رستم باشا ومسجد كيليك علي باشا. 

بينما يجد أغلبية سكان إسطنبول مسجد السليمانية الأكثر جاذبية بالمقارنة مع المسجد الأزرق. وقد يكون أحد الأسباب المؤدية لذلك هي إعجابهم بـ معمار سنان. 

حيث أن سنان كان مهندسًا معماريًا يمزج بين الطراز المعماري الروماني والبيزنطي و الطراز التركي كما حافظ على أسلوب المدينة الفريد حتى يومنا الحاضر، كانت هذه قصة مسجد السليمانية في اسطنبول و أهم المعلومات عن مسجد السليمانية

ساعات افتتاح مسجد السليمانية 2022

 ساعات عمل مسجد السليمانية  تبدأ في حدود الساعة 9 صباحًا إلى غاية الساعة 5 مساءً. وعلى غرار جميع مساجد اسطنبول، فإنه يكون مغلقا أثناء أوقات الصلاة في وجه غير المسلمين. 

وجدير بالذكر أن أفضل وقت لزيارة المسجد هو بين الساعة 09:00 صباحًا والساعة 11:30 ظهرًا. حيث سيكون المسجد مفتوحًا بين هذه الساعات المحددة بغض النظر عن الصيف أو الشتاء.

 وبالرغم من ذلك فإن الساعة 11:30، من المحتمل أن تصادف صلاة الظهر في بعض فترات السنة. في هذه الحالة ، يمكنك التجول في الحي قليلاً والعودة عند إعادة فتح المسجد.

 وفي حالة تم إغلاق المسجد مؤقتًا فإن ذلك لن يشكل مشكلة بالنسبة لك حيث يمكنك قضاء بعض الوقت في فناء المسجد و التقاط  مجموعة من الصور الرائعة. كما يمكنك زيارة مقابر السلطان سليمان وزوجته السلطانة خرم المزينة بالبلاط الملون.

 وجدير بالإشارة أنه يمكنك معرفة ساعات إغلاق المسجد في أوقات الصلاة بشكل دقيق انطلاقا من الصفحة الرسمية للشؤون الدينية. فعند النظر إلى جدول مواقيت الصلاة، ضع في اعتبارك أن المسجد سيغلق قبل الأذان. 

كما أن المساجد مثل الجامع الأزرق والسليمانية التي تحظى بزيارة السائحين بشكل متكرر تغلق وتنظف قبل ساعة واحدة من الصلاة حيث أنها معدة بالدرجة الأولى لمن يأتون للعبادة. 

على سبيل المثال ، إذا تم عرض صلاة الظهر على الساعة 13:00، فقد يتم إغلاق المسجد بين الساعة 12:00 والساعة 13:30. وتجدر الإشارة أيضًا إلى عدم وجود رسوم دخول لجامع السليمانية.حيث أن الدخول إلى جميع المساجد في اسطنبول يعد مجانيا. سواء كنت ذاهبًا للصلاة أو لمجرد رؤيتها فأنت لا تدفع مقابل دخول المساجد.

وبالرغم من أن مسجد السليمانية  يعد مجرد واحد من عشرات المساجد العثمانية المتواجدة في اسطنبول. إلا أنه يحتل مكانة خاصة لكونه يُنسب إلى أحد أشهر السلاطين العثمانيين.

 وتجدر الإشارة أيضًا إلى أنه أكبر مسجد تاريخي في اسطنبول. وعلما بأن الإمبراطورية العثمانية في اسطنبول دام حكمها لمدة 500 عام. فمن الممكن ملاحظة التغيير المعماري الذي مرت به الإمبراطورية في المساجد المختلفة التي بنتها خلال تلك القرون، هذه قصة مسجد السليمانية في اسطنبول.

السابق
كيف تقضي يوما جميلا في بيبيك اسطنبول

اترك تعليقاً